Monday, February 14, 2005

http://arab.moheet.com/asp/show_m.asp?do=1494046


مطيحا بمفهوم القرية الصغيرة .. نظام جديد يحول العالم إلى شبكة كمبيوترية واحدة


لندن: بعد أن كان يطلق على عالم اليوم القرية الصغيرة، أصبح هذا المفهوم مهددا بالانقراض بعد ظهور مصطلح شبكة كمبيوترية واحدة، فالكم الهائل من البيانات الموجودة في عالمنا اليوم تحتاج إلى شبكات متطورة تستطيع معالجتها ونقلها بسرعة تتيح سهولة إنجاز المهام المختلفة، وتقدم هذه الشبكات الضخمة، التي تجتمع فيها سلسلة من الكومبيوترات معا لتنفيذ عملية مشتركة، طريقة واعدة للعلماء الذين تعمل فرقهم لحل اضخم المشاكل العلمية من وضع نماذج الطقس ودراسات البيولوجيا الجزيئية وفيرياء الطاقة. كما توفر وسيلة للتعاون الإلكتروني بتشكيل منظمات افتراضية قادرة على العمل معا عبر المسافات. وقد ناقشت ورشة عمل عقدت اخيرا في مركز وكالة الفضاء الأوروبية في إيطاليا، التطبيقات العلمية والصناعية للشبكات الكومبيوترية، بالإضافة إلى دراسة النظم الحالية المستخدمة بالاضافة الى المستقبل المرجح لمثل هذه التطبيقات. وشارك في ورشة العمل 40 باحثا علميا محليا ومندوبا من قطاع الصناعة لورشة العمل التي اطلق عليها اسم «ورشة عمل الشبكات والتعاون الإلكتروني في قطاع الفضاء.» وعقد الاجتماع في معهد أبحاث الفضاء الأوروبي في فرسكاتي بالقرب من روما. وكان اختيارا مناسبا لأن معهد أبحاث الفضاء الأوروبي متخصص في معلومات مراقبة المعلومات المتعلقة بالكرة الأرضية وتوزيعها وتجميعها، وهو مهمة تتطلب الكثير من الجهد والوقت، فعلى سبيل المثال في اقل من ثلاث سنوات من نشاط القمر الصناعي «انفيسات» تم تجميع ما يقرب من 2 بيتابايت من المعلومات، (البيتابايت petabyte هي وحدة ذاكرة كومبيوتر تساوي1 كوادريليون اي واحد والى يمينه 15 صفرا) وهي كمية تكفي لتعبئة 20 مليون خزانة ملفات.
وحسب جريدة الشرق الأوسط، ذكر لوجو فوسكو من معهد ابحاث الفضاء الاوروبي «لقد بدأنا خدمة شبكة متسامتة لعلوم الارض تحت الطلب اعتمادا على شبكتنا الخاصة». وتشمل التطبيقات حتى الان صور التقطتها الاقمار الصناعية لمراقبة تغيير تركيز الكلوروفيل ومتابعة تحرك الجبال الثلجية في المناطق القطبية.
يذكر أن المبدأ الأساسي وراء عمل شبكة من الكومبيوترات بسيط جدا،وهو أي شيء يستطيع ان يؤديه كومبيوتر واحد، سيكون إنجازه أسرع وأفضل لو تم ذلك من قبل شبكة من الكومبيوترات. وليس من المفترض أن تكون هذه الكومبيوترات في نفس المبنى أو البلد أو القارة، إذ كل ما تحتاج إليه أن تكون مرتبطة بعضها ببعض.
وتمتلك شبكة من الكومبيوترات المترابطة والمتفرقة جغرافيا القدرة على مساعدة الزبائن بالاتصال بالخدمات الكومبيوترية المتقدمة أو معالجة الكهرباء أو الذاكرة وهذا ما يساعد على تقديم حلول لمهام شديدة التعقيد لا يمكن لكومبيوتر لوحده أو لشبكة محلية القيام بأدائها.
وقال الخبراء ان كلمة شبكة Grid مأخوذة من الطريقة التي تعمل بها الشبكات الخاصة بالكهرباء... ولا أحد بحاجة إلى معرفة من أين تأتي الكهرباء أو إلى أين يتم تحويلها، إنها هناك فقط لغرض الاستعمال. ومع الشبكات الكمبيوترية يتم العمل فيها على نفس طريقة الشبكات الخاصة بمعالجة الطاقة الكهربائية.
وتجدر الاشارة الى وجود مجموعة من الشبكات حاليا تستخدمها مراكز الابحاث، اذ تملك الوكالة الايطالية للتقنيات الحديثة والطاقة والبيئة شبكة تربط 12 من مواقعها عبر البلاد.
وعلى مدى أكبر فإن الشبكات لمشروع العلوم عبر الكمبيوتر الذي تدعمه المفوضية الأوروبية يقيم شبكة أخرى عبر القارات. وقد حصل على دعم قيمته 32 مليون يورو، وهو يضم 70 شريكا في 26 دولة.
وقد اتاح استخدام الشبكات في مجال الفلك، العثور علي 30 ثقبا اسود عن طريق مقارنة اوتوماتيكية للمشاهد التي تم التقاطها لنفس القطاع من السماء عبر تلسكوب هابل وتشاندرا. كما سيسمح مرصد افتراضي باستخدام الشبكات لتمكين علماء الفلك من متابعة «السماء الافتراضية» التي تجمع معا معلومات من معدات مختلفة على موجات مختلفة في اوقات مختلفة.
وسوف يزداد استخدام الشبكات في المستقبل مع اطلاق سفينة الفضاء «بلانك» التابعة لوكالة الفضاء الاوروبية لقياس الخلفية الكونية ومهمة «غايا» لاعداد خريطة مجسمة لمجرتنا.
ويلاحظ ان قطاع الفضاء والاجهزة ذاتية الحركة مرشحان للاستفادة من تقنية الشبكات ، ومن الممكن استخدام تلك الشبكات في مجالات اخرى مثل التمويل والرعاية الصحية ونشرات الطقس المحلية والرياضة ومجال الاعلام. بل يمكن استخدام الشبكات المحلية في إعداد أفلام الكارتون ومنافسة هوليوود في هذا المجال.
وهكذا دخلت الكمبيوترات الضخمة في كل المجالات حتى الترفيهية منها، وقد شهدت الأوساط العلمية كما كبيرا من المبتكرات الكمبيوترية التي تخدم هذا الهدف، فقد كشفت مؤخرا شركة "سيليكون جرافيكس" الرائدة في مجال توفير تكنولوجيا المعلومات فائقة الأداء والأنظمة البصرية وحلول التخزين، عن تعاونها مع وكالة أبحاث الطيران والفضاء الأمريكية "ناسا" وشركة "إنتل" لتطوير وتركيب أقوى نظام "سوبر كمبيوتر" في العالم خلال فترة قياسية بلغت 15 أسبوعاً.
وقد أطلق على هذا النظام اسم "كولومبيا" تكريماً لذكرى طاقم مكوك الفضاء الأمريكى كولومبيا الذي فقد في حادث عام 2003.
أشارت الشركة أن هذا الكمبيوتر العملاق سيعمل على تعزيز موارد الحوسبة المعلوماتية لوكالة "ناسا"، حيث يتوقع له أن يساهم اجراء الأبحاث والإكتشافات العلمية الخاصة بناسا.
ويتضمن ذلك الكمبيوتر العملاق 20 نظام "ألتيكس" من "سيليكون جرافيكس" والتي يدعم كل منها 512 معالج "إنتل إيتانيوم 2" .
ويبلغ معدل أداء الكمبيوتر العملاق "كولومبيا" 51 تيرافلوب في الثانية .
وبذلك يعد أسرع وأقوى سوبر كمبيوتر فى العالم يليه كمبيوتر "بلوجين/إل" والتى اعلنت عن طرحة شركة "اى بى ام" والمصمم خصيصا لمعمل لورانس ليفرمور الوطني الذي يعد أحد المعامل التابعة لوزارة الطاقة الأمريكية وذلك فى محاولة لانتزاع الصدارة من اليابان كأقوى الدول المصنعة للحاسبات، حيث تبلغ سرعته 40 تيرافلوب في الثانية.

تاريخ الخبر : 2/13/2005 2:31:13 PM


0 Comments:

Post a Comment

<< Home