Tuesday, August 17, 2004

http://arabinfo.blogspot.com/2004/08/blog-post_17.html


حروب المعلومات




* حروب المعلومات , الفكره والمعني‏..‏ وتحديد المصطلح ، جمال غيطاس



فتحت الحرب علي العراق ومن قبلها الحرب في افغانستان وكوسوفا وغيرها الباب علي مصراعيه امام الكثيرين للحديث عن حروب المعلومات‏,‏ فكتب الكثيرون حول حروب المعلومات بالصحف‏,‏ وقيل اكثر بالقنوات التليفزيونيه الارضيه والفضائيه‏,‏ وعلي الرغم من ذلك لا يزال الامر ملتبسا لدي الكثيرين‏,‏ ولا يزال هناك من يكتب‏,‏ فيخلط بين الحرب في عصر المعلومات وحرب المعلومات‏,‏ ومن يتحدث فلا يفرق بين استخدامات تكنولوجيا المعلومات في الحرب وبين حروب المعلومات‏,‏ وقد ادهشني فعلا احد مقدمي البرامج اخيرا‏,‏ حينما اختزل هو وضيوفه القضيه في بعض الافعال او الانشطه التي يقوم بها هواه من تلاميذ المدارس وطلاب الجامعات كالهجمات العشوائيه علي احد المواقع او ارسال نسخه من فيروس عبر بريد الكتروني علي انها حرب المعلومات‏,‏ بينما ينم مستوي الحوار ان ايا منهم ربما لا يعرف من الاصل ما هي المعلومات‏,‏ ولا شك ان هذه القضيه تستحق مناقشه عميقه‏,‏ فنحن بالفعل في غمار حرب معلومات بشكل او باخر‏,‏ ولعل الخطوه الاولي في هذه المناقشه هو تحديد الاطار النظري لحروب المعلومات وضبط مصطلحاتها‏,‏ لنعرف اولا عن اي شيء نتحدث قبل ان نخوض في ايه تفصيلات‏.‏




* حروب المعلومات ‏(2) ، التوظيف العسكري لحروب المعلومات ، جمال غيطاس




في بدايه تناولنا لقضيه حروب المعلومات تناولت الاسبوع الماضي المقصود بالمعلومات التي تشن بها وحولها الحروب وقلت انها نتاج يتشكل من الظواهر والحقائق والوقائع المحسوسه من حولنا والتي يتولد عنها‏(‏ البيانات‏)‏ ثم التعليمات المطلوبه لفهم وتفسير هذه البيانات واعطائها معني فتصبح معلومه ثم تكتسب المعلومه قيمتها واهميتها من وظيفتها العمليه كما عرضت للمعني الاصطلاحي لحروب المعلومات والذي لخصته في ان حروب المعلومات تعني اي فعل او نشاط يستهدف حرمان او استغلال او افساد او تدمير معلومات العدو ووظائفها وفي الوقت نفسه حمايه النفس ضد مثل هذه الانشطه او الافعال وبناء علي هذين التعريفين فان حروب المعلومات يمكن ان تتفرع وتتخذ مسارات مختلفه ويتم توظيفها اقتصاديا وسياسيا وعسكريا ونفسيا للتاثير علي تفكير واتجاهات العدو وقدرته علي اداره الصراع او الحرب بمفهومها الشامل‏,‏ وحتي لا تتشعب القضيه وتتشتت الفكره اوكد مجددا ان هذه المناقشه تركز فقط علي التوظيف المباشر لحروب المعلومات في المعارك العسكريه وليس المسارات الاخري التي تحتاج معالجه منفصله‏,‏ واستكمالا للاطار النظري الخاص بهذه النقطه احاول اليوم الاقتراب اكثر من موقع حروب المعلومات داخل الاستراتيجيات العامه للحروب العسكريه والفكر الذي يتم علي اساسه توظيفها واستخدامها‏.‏




* حروب المعلومات ‏3‏ ، منظومه ادوات حرب المعلومات ، جمال غيطاس حروب المعلومات ‏3‏ ،،،ر




تناولت الاسبوعين الماضيين الاطار النظري لحروب المعلومات‏,‏ وعرضت التعريف الخاص بالمعلومات والتعريف الخاص بحروب المعلومات‏,‏ وبناء علي هذين التعريفين‏,‏ قلت ان حروب المعلومات تختلف عن استخدام تكنولوجيا المعلومات في الحرب‏,‏ وانها تتخذ مسارات مختلفه اقتصاديا وسياسيا وعسكريا ونفسيا‏,‏ موكدا ان هذه المناقشه تركز فقط علي التوظيف المباشر لحروب المعلومات في المعارك العسكريه وليس المسارات الاخري‏,‏ ومن ثم تحدثت عن التوظيف العسكري لحروب المعلومات والفكر الذي تستخدم علي اساسه‏,‏ واستكمالا للمناقشه انتقل اليوم للحديث عن ادوات حروب المعلومات‏





* حروب المعلومات ‏4 ‏، ادوات افساد وتعطيل المعلومات لدي العدو ، جمال غيطاس




قلت الاسبوع الماضي‏:‏ ان ما نشر عن الحرب الامريكيه في افغانستان والعراق وحمله حلف شمال الاطلنطي علي الصرب‏,‏ يعطي موشرا بان المخططين العسكريين باتوا ينظرون الي ادوات حرب المعلومات باعتبارها منظومه متكامله وليس ادوات متفرقه يعمل كل منها بمعزل عن الاخر‏,‏ وهذه المنظومه تضم انماطا تتشكل وتتحدد طبيعتها وفقا للاتجاه الذي تسلكه المعلومات خلال الحرب‏,‏ فاذا كانت المعلومات تسحب من داخل الخصم باتجاه الذات‏,‏ فنحن بصدد ادوات مهمتها تعقب وجمع المعلومات من الخصم‏,‏ واذا كانت المعلومات تضخ من داخل الذات باتجاه الخصم‏,‏ فنحن بصدد ادوات مهمتها افساد او تعطيل معلومات معينه لدي العدو في لحظات معينه لتحقيق اهداف معينه خلال الحرب‏,‏ وبناء علي ذلك عرضت لادوات جمع المعلومات‏,‏ والتي من بينها عمليات الاعتراض والتلصص علي شبكات المعلومات والبوابات الخلفيه ووسائل الاستطلاع الحديثه والادوات التقليديه‏,‏ واستكمالا لعرض منظومه ادوات حروب المعلومات‏,‏ احاول اليوم استعراض بعض الوسائل المستخدمه في ضخ المعلومات باتجاه الخصم بهدف افساد او تعطيل ما لديه من معلومات وحرمانه مما توديه له من وظائف‏.‏




* حروب المعلومات ‏5‏ ، حاله العراق وكوسوفا ، جمال غيطاس





تناولت الاسابيع الماضيه الاطار النظري لحروب المعلومات‏,‏ وعرضت التعريف الخاص بالمعلومات وبحروبها‏,‏ ثم تحدثت عن التوظيف العسكري لحروب المعلومات وادواتها التي بات المخططون العسكريون ينظرون اليها باعتبارها منظومه متكامله‏,‏ تضم انماطا متنوعه منها ما يهتم بتعقب وجمع المعلومات من الخصم‏,‏ ومنها ما يقوم بافساد او تعطيل ما لديه من معلومات‏,‏ واليوم نصل للسوال الاخير في هذه السلسله والخاص بما اذا كان قد حدث تطبيق عملي لحروب المعلومات بمفهومها والياتها الحديثه والي اي مدي؟ وبالطبع لن نستطيع تقديم اجابه شامله وعميقه عن هذا السوال‏.‏ لكونه يحتاج وقتا طويلا من البحث والتحليل‏,‏ ولذلك ساكتفي بالاشاره سريعا الي الحرب الامريكيه البريطانيه علي العراق وحرب حلف شمال الاطلنطي علي كوسوفا كنموذجين يمكنهما توفير قدر من المعلومات المفيده في الوصول الي اجابه‏,‏ وليس تقديم اجابه كامله‏.‏








1 Comments:

Anonymous Anonymous said...

nice subject

1:01 AM  

Post a Comment

<< Home